شاب يقاضي هذا الفندق بالبيضاء بعد منعه من الدخول بـ "الجلابة "

قرر شاب مغربي يدعى المهدي الزوات، مقاضاة مالك فندق بمدينة الدار البيضاء، بعد منعه من ولوجه بالجلباب المغربي، بحجة أنه لا يناسب القوانين المعمول بها.

ونشر الشاب المذكور تدوينة على صفحته الخاصة بالفايسبوك قال فيها: "كان عندي اليوم اجتماع مع شي إخوان، و كأي مغربي جاه البرد كايلبس جلابة و طگية .. في الوقت لي بغيت ندخل لفندق تم منعي بداعي أن اللباس المغربي التقليدي يدخل في إطار اللباس الغير محترم و الذي يمنع صاحبه من دخول « الأماكن العمومية ».

وأضاف في تدوينة ثانية قائلا: "لي ضرني ف هاديك القضية ديال المنع من الدخول للفندق ماشي هو أنهم ما خلاونيش ندخل، حيت أصلاً كنت ندخل نخلص بفلوسي و ماشي غادي ندخل للجنة، ولكن هو أن الهوية المغربية ماشي غير نسيناها، بل أننا ولينا باغين نمحيوها من الوجود"، مضيفا : "كل الشعوب تعتز بهويتها إلا نحن … وااااقيلا شوية غادي ينوضو شي وحدين يطالبو بتجريم ارتداء اللباس التقليدي أو ممارسة أحد طقوس الهوية المغربية ".

وأكد أحد المقربين من المهدي الزوات في اتصال هاتفي مع مجلة "سلطانة" الالكترونية، أن هذا الأخير قرر سلك الوسائل القانونية للرد على هذا المنع، ويستعد لمقاضاة إدارة الفندق، في شخص مالكه.

مشاركة