الحزن يخيم على طاقم القناة الثانية

خيم الحزن صباح اليوم الاثنين، على طاقم القناة الثانية، عقب رحيل المصور الصحفي حاتم مستفيد بعد صراع مع المرض.

وكشف موقع القناة الثانية، أن الفقيد الذي يبلغ من العمر 44 سنة، انتقل إلى دار البقاء صباح اليوم، في عيادة بالدار البيضاء، أياما قليلة بعد دخوله المستشفى.

وقدم زملاء الراحل تعازيهم الحارة لعائلته وأهله راجين من الله عز وجل أن يرزقهم الصبر، من بينهم الاعلامي محمد علي بوكمة الذي قال في تدوينة عبر حائطه الفايسبوكي: "خبر مؤلم هذا الصباح، نزل كالصاعقة على كل موظف بالقناة الثانية عرف حاتم، حاتم الطيب الخلوق الخدوم والمصور الموهوب..طاله المرض وهو شاب في مقتبل العمر، وقلب حياته رأسا على عقب, رحل حاتم وأبقى معنا سيرته الطيبة، وعبرة لمن لا يعتبر، الحياة أقصر مما نظن رحمك الله صديقي، و أحسن مثواك، وانا لله وانا اليه راجعون" .

والتحق الراحل بطاقم القناة الثانية في شهر يونيو من سنة 2006، ليباشر عمله كمصور صحفي إلى أن وافته المنية.

مشاركة