منتدى أممي يشيد بريادة جلالة الملك في ضمان التعافي من جائحة كورونا

أشاد منتدى الشباب التابع للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، بالدور الريادي للعاهل المغربي الملك محمد السادس، في ضمان التعافي من جائحة كوفيد-19.

وجاءت هذه الإشادة ضمن فعاليات الدورة العاشرة، التي نظمت الأسبوع الجاري، تحت شعار “التعافي المرن والمستدام من وباء كوفيد-19″.

وقال المنسق الإقليمي لمجموعة الأمم المتحدة للشباب والأطفال بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، السيد حاتم أزناك، في كلمة ألقاها خلال الجلسة الخاصة بالدول العربية ضمن فعاليات المنتدى، إن ريادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس تعد من بين القيادات الملهمة في مواجهة جائحة الفيروس التاجي.

ونوه السيد أوناك أيضا بحكمة جلالة الملك في الخطة التي نهجها المغرب لتسريع وتيرة عملية التعافي من جائحة كوفيد-19، وذلك من خلال التسابق دوليا على تأمين الجرعات اللازمة من اللقاح ومجانية التطعيم المتاحة لجميع المواطنات والمواطنين المغاربة والأجانب المقيمين بالمغرب.

والجدير بالذكر، أن منتدى الشباب التابع للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، يتيح فضاء للشباب للمساهمة في مناقشة السياسات العمومية داخل أروقة الأمم المتحدة، وتبادل الأفكار الخلاقة والحلول البديلة والابتكارات.

مشاركة