فيلم مغربي يقتنص جائزة أفضل فيلم وثائقي طويل بتورنتو

حاز الفيلم المغربي الذي يحمل عنوان "في زاوية أمي" لمخرجته المغربية أسماء المدير، على جائزة أفضل فيلم وثائقي طويل، في مهرجان "تورنتو"، الذي تنظمها دولة كندا.

ويحكي الفيلم قصة مخرجته أسماء المدير، في رحلة بحثها عن والدتها، بعدما وجدت بين أمتعتها صورة لمكان نشأتها، الذي يتواجد في قرية الزاوية المنحدرة في جبال الأطلس، لتقرر الكاتبة فيما بعد البحث في ماضي والدتها والمسار الذي قطعته منذ طفولتها وصولا إلى قرارها في الذهاب دون عودة بسبب الظروف القاسية هناك.

وبدأ الفيلم جولته في المسابقات العالمية منذ شهر نونبر من السنة الماضية، ليواصل التواجد في أكثر من تظاهرة فنية، من بينها مشاركته في الدورة 33 من مهرجان "إدفا" السينمائي بهولندا، ليتوج كأفضل فيلم وثائقي طويل بنفس الدورة.

مشاركة