النساء يتعرضن للعنف أكثر من الرجال والعنف النفسي الأكثر شيوعا

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، اليوم الأربعاء 21 أبريل 2021، أن النساء يتعرضن أكثر للعنف في جميع فضاءات العيش وبمختلف أشكاله.

وكشفت المندوبية في مذكرة بعنوان “تمييز العنف بين النساء والرجال والتصورات الذكورية للعنف”، أن الفارق بين معدلات انتشار العنف الذي تتعرض له المرأة والرجل، يختلف حسب نوع العنف، حيث يمثل 13 نقطة بالنسبة للعنف الاقتصادي، و12 نقطة بالنسبة للعنف الجنسي، و10 نقاط بالنسبة للعنف النفسي، ونقطتان بالنسبة للعنف الجسدي.

وأشارت الدراسة المذكورة، إلى أن هذا الفارق يصل، حسب مجال العيش، إلى 16 نقطة في الفضاء الزوجي، و11 نقطة بالنسبة لمؤسسات التعليم والتكوين، و7 نقاط في الفضاء العائلي، و3 نقاط في الأماكن العامة، مضيفة أنه بالنسبة لمكان العمل، فإن ”معدل انتشار العنف بين الرجال يفوق بنقطة واحدة معدل انتشار العنف بين النساء”.

ولفتت المذكرة إلى أن الفضاء الزوجي يشكل أحد أكثر الفضاءات المعيشية تعنيفا بالنسبة للنساء لا سيما الرجال، حيث إن 53٪ من جميع أشكال العنف التي تتعرض لها النساء، و39٪ من جميع أشكال العنف لدى الرجال، مرتكبة من طرف الشريك(ة) الحميم(ة) داخل بيت الزوجية المشترك بين الطرفين.

وفي اتجاه آخر، أوضحت المذكرة أنه من بين جميع أشكال العنف المعروفة، يظل العنف النفسي هو الشكل الأكثر شيوعا، حيث يمثل 54٪ من جميع أشكال العنف التي تتعرض لها النساء، و73٪ من العنف الذي يعاني منه الرجال.

وفي هذا الصدد، ذكرت المندوبية أن نتائج البحث الوطني حول العنف ضد النساء والرجال المنجز سنة 2019، أظهرت أن 50٪ من السكان الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و74 سنة، قد تعرضوا إلى فعل عنف واحد على الأقل خلال الاثني عشر شهرا التي سبقت البحث، بنسبة 57٪ لدى النساء و42٪ عند الرجال.

مشاركة