الدراما الأمازيغية تسجل حضورا قويا في رمضان

تسجل الدراما الأمازيغية حضورا قويا هذه السنة ضمن البرمجة الرمضانية بفضل مسلسل " بابا علي "، الذي يعرض عبر القناة الثامنة الأمازيغية يوميا بعد الإفطار.

وتدور فكرة المسلسل المستوحاة من قصة قديمة حول شخص اسمه علي بابا، وهو من سيناريو وحوار ابراهيم علي بوبكدي وأحمد نتاما، وشكل فرصة لإحياء التراث من جديد ومزجه مع مجموعة من المواقف الكوميدية التي ينتظرها الجمهور للاستمتاع بها.

وأشرف على إخراج المسلسل مصطفى أشاور، وهو من بطولة ألمع نجوم الفن الأمازيغي، بينهم الحسين باردواز وعبد اللطيف عاطيف، واحمد نتما، وأحمد عوينتي، ولحسن شاوشاو، ومصطفى الصغير، ولحسن جكار، ومحمد قيمرون، عبد الرحمان اكزوم، مصطفى ابايريك، بالإضافة للعديد من الوجوه النسائية التي بصمت بقوة في الدراما المغربية كالفنانة خديجة سكارين والفنانة نورة الولتيتي.

ويحظى المسلسل بنسبة مشاهدة مهمة وتفاعل كبير من طرف جمهور الفن الأمازيغي، الذين أشادوا بالقصة وتجسيد الممثلين لأدوارهم.

مشاركة