صامد غيلان: الحكومة تتخذ قرارات مفاجئة ولا تتواصل مع الشعب

أعرب الإعلامي المغربي صامد غيلان عن غضبه تجاه القرارات الفجائية التي تتخذها الحكومة المغربية، ضمن الإجراءات الإحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا.

وقال غيلان في حوار أجراه مع مجلة "سلطانة" إن الحكومة المغربية تفتقد لغة التواصل مع المواطنين، مستحضرا القرار المفاجئ الذي اتخذته الحكومة في عيد الأضحى وقرار منع إقامة صلاة التراويح.

واستطرد صامد في حديثه قائلا" كلنا نعلم أن الوضع الوبائي في البلاد خطير ويستدعي أخذ الحيطة والحذر، وأن المستشفيات ممتلئة بحالات الإصابة بالفيروس، لكن هذا لا يعني الصمت وأخذ قرارات مفاجئة بل يجب شرح الوضع للمواطن المغربي".

وعن جرأته في طرح المواضيع، أكد صامد أن المغاربة شعب "تربى على الخوف والحياء"، مشيرا إلى أنها مسألة تنقلب عكسا على الشخص في حال خرج الوضع على السيطرة.

مشاركة