أخصائيون يكشفون الاثار الجانبية لمن يحصل عند التطعيم بلقاحين مختلفين

كشفت دراسة حديثة أعدها باحثون من جامعة أوكسفورد، أن من يتلقى جرعة من لقاح فايزر، ثم يتبعها بالجرعة الثانية من لقاح أسترازينيكا، معرض بشكل أكبر للشعور بأعراض غير مريحة ومتعبة، ممن تعاطوا جرعتين من نفس اللقاح.

وقال العلماء إن أيا من هذه الآثار الجانبية لم تكن شديدة ووصفوها بأنها "خفيفة إلى معتدلة"، وفقا لموقع "فورتشن"، وأضاف الباحثون أن هذه الأعراض شابهت أعراض "خلط اللقاحات" أعراض الإصابة بالإنفلونزا، وهي الحمى وآلام العضلات والخمول والشعور العام بالتوعك.

ويعد من أبرز الأسئلة التي تثار بشأن لقاحات فيروس كورونا، هو خطورة تطعيم الشخص بلقاحات مختلفة على جرعتين، وعدم الالتزام بنوع واحد من اللقاحات.

مشاركة