مريم الزعيمي تمثل الكاتبة فاطمة المرنيسي في فيلم طويل

تخوض الفنانة المغربية مريم الزعيمي تجربة فنية جديدة، من خلال تجسيدها لدور شخصية فاطمة المرنيسي.

وقالت الزعيمي في اتصال هاتفي مع مجلة سلطانة، إنها سعيدة جدا بتجسيدها دور الكاتبة وعالمة الاجتماع الراحلة فاطمة المرنيسي، في فيلم طويل رفقة فنانين مغاربة وعالميين.

وأضافت الزعيمي أن الفيلم يتم تصويره حاليا بمدينة زاكورة، تحت اشراف المخرج عبد الرحمان التازي، وسيعرف مشاركة مجموعة من النجوم من بينهم الفنانة نسرين الراضي.

وعبرت الفنانة المغربية عن سعادتها بهذا الدور الذي اعتبرته مختلفا عن باقي الأدوار التي سبق أن اشتغلت عليها طيلة مسيرتها الفنية، خاصة أنها تلعب دور شخصية نسوية بارزة في المجتمع.

وفي سياق آخر، شاركت الزعيمي في السباق الرمضاني لهذه السنة من خلال سيتكوم "كلنا مغاربة"، الذي لقي استحسان المتفرج المغربي، وعرف مشاركة ثلة من النجوم المغاربة من بينهم نورا الصقلي، ومحمد الخياري، وابتسام العروسي، ودنيا بوطازوت، وجميلة الهوني، وعبد الله فركوس وغيرهم.

وجدير بالذكر، أن فاطمة المرنيسي هي عالمة اجتماع وكاتبة نسوية مغربية، لها كتب ترجمت إلى العديد من اللغات العالمية، تهتم كتاباتها بالمرأة وتحليل تطور الفكر الإسلامي والتطورات الحديثة. بالموازاة مع عملها في الكتابة تقود كفاحا في إطار المجتمع المدني من أجل المساواة وحقوق النساء، حيث أسست القوافل المدنية وجمع "نساء، عائلات، أطفال"، توفيت في 30 نونبر من سنة 2015.

مشاركة