المنافسة في أوجها بين الدراما المغربية والإنتاجات التركية

يبدو أن الدراما التلفزية أصبحت تنافس المسلسلات التركية، هذه الأخيرة التي احتفظت على امتداد سنوات باحتكارها للصدارة ونسب المشاهدات العالية على القنوات الوطنية.

وكشف تقرير أسبوعي صادر عن مؤسسة "ماروك ميتري" المتخصصة في قياس نسبة المشاهدات على القنوات الوطنية، أن المغاربة مهتمون بالمسلسلات الدرامية المغربية، التي تصدرت البرامج الأكثر مشاهدة على القناة الأولى، إذ حصد مسلسل "كلها وطريقو"، نسبة 4 ملايين و172 ألف مشاهد، يليه مسلسل "البيوت أسرار"، بمعدل 3 ملايين و550 ألف متابع.

في مقابل ذلك، احتفظت المسلسلات التركية بصدارة القائمة على القناة الثانية، إذ نال حصة الأسد مسلسل "الوعد" بنسبة مشاهدة بلغت 5 ملايين و509 ألف، متبوعا بمسلسل "من أجل ابني"، بحصة مشاهدة بلغت 5 ملايين و410 ألف مشاهد، لكنها نسب مشاهدات منخفضة بالمقارنة مع ماكانت تسجله في وقت سابق.

ووفق التقرير ذاته، فقد عرفت متابعة المشاهدين للقنوات الوطنية تطورا خفيفا نسبته دقيقتان، إذ سجلت معدل 3 ساعات و45 دقيقة، لكل شخص يبلغ خمس سنوات فما فوق، في الأسبوع الممتد مابين 9 إلى يونيو الجاري، مقابل 3 ساعات و47 دقيقة، خلال الفترة التي شملتها عملية القياس، مابين 16 و22 من الشهر نفسه.

وتسجل مدة المشاهدة اليومية للتلفزة، من الإثنين إلى الأحد، من الساعة الثالثة صباحا إلى الساعة الثالثة صباحا من اليوم الموالي، كما لا يؤخذ بعين الإعتبار في لائحة البرامج المتميزة، إلا البرامج التي تساوي مدتها خمس دقائق فما فوق.

مشاركة