بعد إتلاف صورة الراحلة ليلى علوي.. والي جهة طنجة ينهي الجدل بهذا القرار

وجه والي جهة طنجة-تطوان-الحسيمة محمد مهيدية، تعليماته بمنح ترخيص بإعادة رسم صورة الفوتغرافية للمغربية ليلى علوي، على واجهة إحدى البنايات بمدينة طنجة.

وجاء قرار مهيدية بعد إزالة صورة المصورة والفنانة المغربية الراحلة، مخلفا بذلك جدلا واسعا، وتأويلات بخصوص الأسباب وراء ازالتها من واجهة مبنى تيكنوبارك في طنجة.

وأوضحت مصادر إعلامية، أن "قرار طلاء الصورة لا علاقة له بأي موقف، عكس ما تم الترويج له، لكن رسم صورة الراحلة كما هو الشأن بخصوص جميع الحالات المشابهة، كان يتطلب رخصة فقط، وتم منحها اليوم للجهة التي قامت بالمبادرة".

وكانت السلطات المحلية في طنجة قد تدخلت، يوم الخميس، لإتلاف جدارية بمبنى تيكنوبارك، بمبرر عدم وجود ترخيص لرسمها.

وتوقفت مسيرة المصورة الفوتوغرافية الفرنسية-المغربية ليلى علوي، التي توفيت نتيجة نوبة قلبية في عمر( 33عاما)، عقب إصابتها في هجوم إرهابي ضرب عاصمة بوركينا فاسو عام 2016، وقتل فيه 29 شخصا آخرين، حيث كانت حينها توثق مجموعة من الأحداث التي تدور في دول جنوب صحراء القارة لإفريقية.

وكان خبر اغتيال علوي، شكل صدمة كبيرة في الوسط الثقافي والإعلامي حول العالم، بفقدان امرأة حملت عبر الصور قضايا الغير ومسائل الهوية الثقافية إلى أكبر قاعات العرض العربية والغربية.

مشاركة