مشرع بلقصيري: القلعة الثقافية تصنع الحدث للترويح عن النفس لساكنته رغم جائحة كورونا


شهدت مدينة مشرع بلقصيري خلال الفترة الممتدة من 16 إلى 25 يوليوز 2021، حدثا ثقافيا وفنيا بالرغم من الظروف الصحية التي يعيشها المغرب على غرار دول العالم بسبب انتشار فيروس كورونا.


فبعد الاغلاق الذي شهدته كل المراكز الثقافية بالمغرب منذ مارس 2020 بسبب انتشار هذا الوباء، والذي تسبب في توقف الحركة الثقافية والفنية، الشيء الذي كان له انعكاسات سلبية على صانعي الفرجة وجمهورها وخاصة فئة الشباب، وبمجرد أن سمحت وزارة الداخلية بفتح قاعات العروض والمراكز الثقافية، قامت إدارة المركز الثقافي مشرع بلقصيري بتعاون مع مجموعة من الجمعيات والفعاليات الثقافية والفنية المحلية، بوضع برنامج ثقافي وفني متكامل أطلق عليه اسم "ملتقى الابداع الفني"، في خطوة لإعطاء فرصة للشباب لتقديم إبداعاتهم وعودة الجمهور تدريجيا للمركز الثقافي بالمدينة، مع الأخذ في الاعتبار كل الاجراءات الاحترازية وخاصة وضع الكمامة والتباعد واحترام الضوابط التي وضعتها وزارة الثقافة في هذا الإطار.

وترأس يوم 16 يوليوز 2021 السيد عز الدين كارا، المدير الجهوي لوزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الثقافة – بجهة الرباط سلا القنيطرة، حفل افتتاح هذا الملتقى للإبداع الفني بتدشين معرض للفنون التشكيلية للفنان سفيان كانوني والفنانة صارة ظفر الله، ليعقد بعد ذلك لقاء مفتوح مع الجمعيات والفعاليات الثقافية والفنية حول الوضع الثقافي والفني بمدينة مشرع بلقصيري، حيث رحبت كل الفعاليات بهذا اللقاء والذي يعتبر الأول من نوعه مع مسؤول ثقافي من هذا المستوى، منذ تدشين المركز الثقافي سنة 2015، كما أسفر هذا اللقاء على عدة توصيات التزمت المديرية الجهوية لقطاع الثقافة بإخراجها لحيز الوجود خلال الأشهر القادمة.

بعدها توالت فعاليات هذا الملتقى بتقديم عدة عروض فنية في المجال الموسيقي، وعرض فيلم "دقات القدر" بحضور مخرجه محمد اليونسي وبطلة الفيلم الفنانة يسرا طارق ورئيس النادي السينمائي بمدينة القنيطرة السيد ادريس اليعقوبي، وكذلك تنظيم صبحية للأطفال من تأطير الفنان ابراهيم أوفقير، وورشة من تأطير الفنان طارق بورحيم، وماستر كلاس حول الفرجة الشعبية بمنطقة الغرب من تأطير الدكتور موسى فقير.

وتميز يوم الجمعة 23 يوليوز 2021، بزيارة السيد ميمون خويا موح باشا مدينة مشرع بلقصيري، لمقر المركز الثقافي للوقوف على سير فعاليات هذا الملتقى ومدى احترام البروتوكول الصحي لمنع انتشار وباء كورونا، وزار معرض الفنون التشكيلية للفنانين سفيان كانوني والفنانة صارة ظفر الله، بعدها حضر العرض المسرحي الكوميدي " فريويحات"، وهو من تنظيم جمعية أجيالكم للثقافات والفنون والتنمية بمشرع بلقصيري بمناسبة الذكرى الثالثة لتأسيسها.

وقبل إسدال الستار على هذا الملتقى، كان أطفال مشرع بلقصيري يوم السبت 24 يوليوز 2021 مع فرصة لمعانقة الألوان من خلال ورشة للفنون التشكيلية أطرتها الفنانة صارة ظفر الله.

"السويطة" عنوان العمل المسرحي الذي أسدل به الستار على ملتقى الإبداع الفني، يوم الأحد 25 يوليوز 2021، وهو من تنظيم جمعية أنفاس للمسرح والسينما بمشرع بلقصيري .

وهكذا تكون مدينة مشرع بلقصيري ورغم جائحة كورونا خلقت حدثا لساكنتها للترويح عن النفس، وضربت موعدا لاستئناف هذه الأنشطة بداية شهر أكتوبر القادم، في أمل أن تكون الحالة الوبائية تحسنت .

وقد عبر السيد محمد البدري مدير المركز الثقافي مشرع بلقصيري عن سعادته بنجاح هذا الملتقى الأول للإبداع الفني رغم جائحة كورونا، وتقدم بالشكر للسيد باشا مدينة مشرع بلقصيري على دعمه المتواصل لأنشطة المركز الثقافي وللسيد المدير الجهوي لوزارة الثقافة والشباب والرياضة - قطاع الثقافة - بجهة الرباط سلا القنيطرة السيد عز الدين كارا، لتحمله عبأ السفر في هذه الظروف لترأس حفل افتتاح هذا الملتقى وللجمعيات والفعاليات الثقافية المحلية المشاركة في هذا الملتقى، وكذلك الجمهور الذي تابع فعاليات هذا الملتقى وخاصة انضباطه وحرصه على اتخاذ كل الاحترازات الطبية والاجتماعية، كما تمنى أن يكون هذا الملتقى بداية لإقلاع ثقافي جديد بالمدينة، وأن يكون حضور الجمهور أكبر كما عهدناه بعد أن تتحين الحالة الصحية للبلاد في القريب العاجل.

مشاركة