بعد المدارس..هذا مصير الدراسة بالكتاتيب القرآنية لموسم 2021/2022

أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أنه سيسمح بالدراسة في الكتاتيب القرآنية، بشرط احترام الإجراءات الاحترازية المعمول بها.

وذكرت الوزارة في بلاغ لها، أنه سيتم استمرار الدراسة بالكتاتيب القرآنية وأماكن تحفيظ القرآن الكريم التي سبق السماح لها باعتماد النمط الحضوري في مزاولة مهاها التربوية التعليمية برسم السنة الدراسية الفارطة 2020/2021، وفق نفس الصيغة برسم الموسم الدراسي الحالي 2021/2022، وذلك في احترام تام وصارم لجميع التدابير الاحترازية وقواعد السلامة الصحية.

وتابع المصدر ذاته، أن باقي الكتاتيب القرآنية وأماكن تحفيظ القرآن الكريم، يمكنها في أي وقت، إن رغبت في اعتماد النمط الحضوري برسم السنة الدراسية الحالية، تقديم طلبات بذلك للوزارة عن طريق المندوبيات، التي ستتولى دراستها والبت فيها وفق القواعد والشروط المعمول بها في هذا الباب.

وأكدت الوزارة على أنه في الوقت المناسب، ستعمل "على تكييف الصيغة التربوية للتعليم بالكتاتيب القرآنية وأماكن تحفيظ القرآن الكريم، بناء على تطور الحالة الوبائية بالمملكة، وذلك بتنسيق مع السلطات العمومية المختصة”.

مشاركة