فنانة عربية تثير الجدل بسبب شبهها الكبير بأنجلينا جولي

أثارت ممثلة إيرانية ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا، بسبب الشبه الكبير بينها وبين الممثلة العالمية أنجلينا جولي.

واستعرضت قناة "العربية" الفضائية تقريرا حول الشبه الكبير بين الممثلة الإيرانية سمية صياحي والممثلة الأمريكية أنجيلينا جولي، حيث تبين أن الأولى نسخة حقيقية من الثانية.

وووفق المصدر ذاته، قالت سمية صياحي: "كلما أسافر إلى الخارج يظن الناس أنني أنجلينا جولي ويطلبون مني أن أقدم لهم توقيعي ولكن عندما أقول لهم أنا لست هي لا يصدقون كلامي".

وتعد سمية صياحي ممثلة وعارضة أزياء، وسبق أن صرحت أنها عربية من الأهواز، نافية خضوعها لأي عملية تجميل لتشبه أنجلينا جولي، كنا تعرف في إيران باسم رامانا صياحي.

وتجدر الإشارة إلى أنها ليست المرة الأولى التي تظهر فيها شبيهة أنجلينا جولي، حيث كانت سيدة حسناء من ولاية ويسكنسون الأمريكية، مثيرة ضجة كبيرة بسبب الشبه الكبير بينها وبين النجمة العالمية.

مشاركة