مرشح الرئاسة الفرنسية يخاطب الناخبين الفرنسيين في المغرب

يقوم حاليا آلان جوبي عمدة مدينة بوردو والمرشح للرئاسة الفرنسية برسم سنة 2017 إلى زيارة إلى المغرب، للقاء الجالية الفرنسية ومسؤولين في الحكومة المغربية، وهي زيارة تدخل في برنامجه الإنتخابي.

وألقى ممثل حزب الإتحاد من أجل حركة شعبية UMP محاضرة زوال يوم الإثنين الماضي، أمام طلبة الجامعة الدولية بالرباط بحضور سفير فرنسا بالمغرب ومدير الجامعة العبدلاوي، تحت موضوع "منطقة المتوسط والتحديات المشتركة المطروحة على الجميع".

واعتبر جوبي "أن المغرب وفرنسا بحكم علاقتهما الإستثنائية، بناء على التاريخ، الثقافة والمصالح المشتركة، لهما دور محوري في الدفع بعجلة التنمية الفعلية بالقارة الإفريقية عبر شراكة حقيقية"، مشيدا  باستقرار المغرب في منطقة وصفها بأنها متقلبة.

مضيفا أن المغرب يحتل مكانة خاصة في السياسة الخارجية لفرنسا إذا فاز في الانتخابات، وهو بلد صديق لفرنسا والعلاقات بين فرنسا والمغرب من شدة استثنائية ويجب أن تظل كذلك".

آلان جوبي

كما أعرب الوزير السابق في حكومة "جاك شيراك" خلال لقائه بعبد العزيز العماري عمدة مدينة الدارالبيضاء أنه غير راضي عن فكرة إعفاء المغاربة من فيزا شنغن، باعتبار أن دخول المغرب أو تركيا إلى منطقة شنغن ليس في صالح الاتحاد الأوربي خاصة في هذه الظرفية الاقتصادية التي يعيشها".

وأكد جوبي على الموقف الفرنسي الثابث من قضية الصحراء المغربية "الذي يؤكد على ضرورة البحث عن حل سياسي في إطار الأمم المتحدة وبناء على مشروع الحكم الذاتي الذي قدمه المغرب".

مشاركة